5 خرافات حول شبكات الجيل الخامس

كيف ستغير شبكات الجيل الخامس 5G العالم

من المنتظر أن تطور شبكات الجيل الخامس ليس فقط من سرعة إتصال الإنترنت وتحميل المحتوى ورفعه والتفاعل معه، بل أيضا أن يشمل التطوير مختلف نواحي الحياة.

ومن المرتقب أن نعيش في مجتمعات تشعر بالرضا، مع وصول شبكة الجيل الخامس من الشبكات اللاسلكية إلى المدن الرئيسية في جميع أنحاء العالم.

كوريا الجنوبية والصين تقودان الآن في مجال التطوير والتطبيق، ولكن في الولايات المتحدة أكبر دولة معتمدة لهذه التقنية حيث تتوفر شبكات الجيل الخامس في في أكثر من عشرين مدينة من أتلانتا وديترويت إلى واشنطن العاصمة حيث تتسابق الشركات اللاسلكية مع بعضها البعض لتوسيع نطاق الخدمة.

حاليا هذه الشبكات لم تصل بعد إلى الصورة المثالية التي تتحدث عنها وسائل الإعلام، لكنها في طريقها إلى ذلك وستحتاج إلى بعض الوقت وأيضا انتشار الهواتف الذكية التي تدعم هذا النوع من إتصال الإنترنت.

متى ستصبح شبكات الجيل الخامس منتشرة على نطاق واسع؟

تقول مصادرنا أن ذروة هذه التقنية وانتشارها سيحدث خلال عام 2023 ومع اقتراب 2030 يمكن أن نرى توفرها حتى في الدول الفقيرة المتبقية وتطويرها وتوفرها على نطاق واسع أيضا.

ستعمل الشركات التي تحاول نشر إتصال الإنترنت في الأرض عبر الفضاء هي الأخرى على تبني هذه التقنية لتوفيرها في كل دول العالم.

حينها أيضا سنرى أن معظم الهواتف الذكية المتوفرة لدى المستخدمين حول العالم تدعم شبكات الجيل الخامس ويمكنها أن تستفيد منها، بما فيها الأجهزة المنخفضة التكلفة.

الجيل الخامس في كل مكان

سيؤدي انتشار تقنية الجيل الخامس على نطاق واسع بحلول 2023 إلى تغيير المحمول، وستصبح شائعة جدًا لدرجة أن التكنولوجيا يمكن أن تكون حصصًا لأعمال مثل تجار التجزئة والصالات الرياضية.

على سبيل المثال، يمكن لمتجر لبيع الملابس استخدام AR للسماح للناس برؤية أنفسهم في ملابس في مجموعة من البيئات الديناميكية والغامرة.

يمكن أن تعطي الصالة الرياضية للأعضاء قراءات بيومترية بيانية لتتبع التمرينات وتحسينها عند حدوثها.

نفس التكنولوجيا سوف تغير الأحداث الترفيهية الحية، وسيستخدم مشجعو البيسبول وكرة القدم هواتفهم ذات الجيل الخامس لتشغيل منتج التلفزيون، واختيار أي من زوايا الكاميرا المتعددة لمشاهدتها، والحصول على بيانات في الوقت الحقيقي من الكاميرات التي تتعقب، على سبيل المثال معدل السرعة للاعبين وأنشطتهم البدنية.

تطوير الروبوتات والاستجابة التلقائية

سوف تطلق تقنية الجيل الخامس العنان للروبوتات، ويمكن لمدير المصنع تثبيت شبكة الجيل الخامس خاصة ودمج خط من الروبوتات اللاسلكية والتعاونية بسهولة للعمل جنبًا إلى جنب مع البشر، على سبيل المثال في صنع مكونات ميكانيكية دقيقة لصناعة السيارات يمكن لمجموعة من الروبوتات تقديم المواد الخام لخطوط الإنتاج، بينما يمكن لمجموعة أخرى تحميل المقطورات.

مع الشبكة الأوسع، يمكنهم التحرك بمزيد من التنسيق، وتوقع البشر في طريقهم والاستجابة لبيئتهم بمزيد من السرعة.

نتيجة لذلك سيكونون أكثر موثوقية وأمانًا، ولأن الروبوتات ستكون لاسلكية سيكون من الأسهل بكثير إضافة خط إنتاج آخر.

سوف تصل التكنولوجيا إلى كل مكان، يمكن لمزرعة خضار داخلية تثبيت شبكة الجيل الخامس وتشغيلها بشكل أسرع وأنظمة أكثر تكاملاً تتحدث مع بعضها البعض وتستجيب بمزيد من الاستقلالية، سواء كانت روبوتات تختار النباتات أو المستشعرات والخوارزميات التي تعمل على ضبط الرطوبة وتقييم صحة النبات ودرجات حرارة الجو أو التعامل مع أنظمة النمو المائية.

ثورة تطوير الحوسبة المتنقلة

ستوفر شبكات الجيل الخامس المزيد من الاتصالات الفورية ونظام سلس وأسرع.

سيكون لدى الشركات الفنية والبنوك والمستشفيات وشركات أخرى كثيفة الاستخدام للبيانات النطاق الترددي لنقل كميات هائلة من المعلومات في الوقت الفعلي.

في حالة الرعاية الصحية، فإن شبكات الجيل الخامس هي الطريق إلى العلاجات الرقمية، مما يتيح للمرضى الحصول على العلاج في المنزل بمساعدة الواقع الافتراضي والمعزز والمختلط، سوف يستخدم الأطباء الروبوتات عن بعد لزيارة المرضى في المستشفيات البعيدة.

ستتمكن الحكومات أيضًا من جمع بيانات أكثر تفصيلًا عبر المناطق الجغرافية، وبفضل الخوارزميات تتنبأ وتستجيب على الفور لحالات الطوارئ مثل الأوبئة أو الأحداث المناخية القاسية.

إن دمج شبكات الجيل الخامس مع تطبيقات الأجهزة المحمولة وأجهزة الاستشعار وأجهزة الإنترنت الخاصة بالأشياء والخوارزميات التنبؤية يمكن أن يسرع من عمليات الحكومات والبنوك والمؤسسات المالية والشركات ويساعد على زيادة الإنتاجية.

ليس هناك شك في أن هذا المستوى العالي من المراقبة والتقاط البيانات يأتي بمخاطر الخصوصية وهي مسألة مهمة بشكل خاص في المدن الأمريكية ستحتاج إلى التخطيط الآن لكيفية حماية خصوصية المواطنين مع التقدم في التقنيات الجديدة التي تساعدهم، المكافأة هي أن الشبكة ستمهد في النهاية الطريق للمدن الذكية المتصلة حقًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *