الرئيسية / الشروحات / لماذا لا تحتاج إلى هاتف الجيل الخامس 5G حتى الآن؟
لماذا لا تحتاج إلى هاتف الجيل الخامس 5G حتى الآن؟

لماذا لا تحتاج إلى هاتف الجيل الخامس 5G حتى الآن؟

لا يتوفر هاتف يدعم شبكات الجيل الخامس في بلدك أو أنه متوفر على نطاق محدود؟ لا مشكلة في الوقت الحالي.

بالنسبة لمعظم الناس، من الأفضل التمسك بهاتف ذكي لا يتوافق مع شبكات الجيل الخامس اللاسلكية السريعة، والتي بدأت للتو في الظهور.

هذه هي أفضل نصيحة منا لك، لا تحتاج إلى ترقية هاتفك في الواقع من اجل هذه التقنية التي لا تتوفر على نطاق واسع.

  • تكلفة هواتف الجيل الخامس كبيرة

مختلف الهواتف الذكية التي تدعم هذه التقنية تتوفر بسعر يقارب 1000 دولار أمريكي في أحسن الأحوال، ويعد هذا سيئا للغاية.

لا توجد هواتف متوسطة أو منخفضة التكلفة تدعم هذه التقنية فهي باهظة ولم تنتشر بعد على نطاق واسع.

يمكن أن تضيف التكنولوجيا اللاسلكية السريعة بضع مئات من الدولارات إلى أسعار الهواتف الذكية التي تأتي بها.

على سبيل المثال، يكلف هاتف جالكسي اس 10 القياسي من سامسونج 900 دولار بينما سيكلفك الطراز الذي يدعم هذه التقنية الحديثة 1300 دولار أمريكي، على الرغم من أن سامسونج قالت إنها تعرض أيضًا أفضل ميزات الشركة، بما في ذلك شاشة أكبر وكاميرا أفضل.

حاليا تعد هذه الميزة فريدة لهذا ستستغلها الشركات من أجل زيادة أسعار الهواتف الذكية التي تأتي بها، مستقبلا ستتوفر بأسعار أقل مع انتشار التقنية وتحولها إلى ميزة قياسية.

  • قلة انتشار شبكات الجيل الخامس

لا يقتصر الأمر على تكلفة الجيل الأول من هواتف الجيل الخامس فحسب، بل تعمل هوائياتها وأجهزة المودم الخاصة بها عادةً فقط مع شبكات جيل خامس معينة مملوكة لشركات جوال معينة.

يمكن أن يحد ذلك من خياراتك إذا كنت تحاول الحصول على سرعات أسرع أثناء التجوال في الخارج أو على شبكة شركة منافسة أو إذا قررت تبديل مقدمي الخدمة فيما بعد.

يقول الخبراء إن هواتف الجيل الثاني في العام المقبل ستتناول أوجه القصور هذه وغيرها.

تتوقع شركة الأبحاث IDC، التي تصف عام 2019 بأنها “سنة تمهيدية في أحسن الأحوال”، أن تشكل الهواتف التي تدعم شبكات الجيل الخامس 9٪ من الشحنات في جميع أنحاء العالم العام المقبل و 28٪ في 2023.

  • قيود شبكة الجيل الخامس

على الرغم من أن شركات الهاتف تقدم مزاعم كبيرة حول التطبيقات الجديدة الثورية، فإن تغطية الجيل الخامس تقتصر على بعض الأحياء في عدد قليل من المدن.

بينما لا يزال بإمكان هواتف الجيل الخامس الاتصال عبر شبكات الجيل الرابع الحالية، إلا انها في النهاية لا تزال مكلفة كثيرا.

شبكة الجيل الخامس هي في الواقع مجموعة من التقنيات اللاسلكية التي تستخدم أجزاء مختلفة من الموجات الهوائية.

تؤكد كل شركة اتصالات لاسلكية على نكهة مختلفة للجيل الخامس، وكل منها تبيع هواتف جيل خامس مصممة خصيصًا لشبكتها.

في الولايات المتحدة الأمريكية على سبيل المثال، تستخدم Verizon و Sprint تقنية لاسلكية تسمى CDMA، بينما تستخدم AT&T و T-Mobile إصدارًا غير متوافق يسمى GSM.

أنتجت شركات تصنيع الهواتف نماذج CDMA و GSM منفصلة، ولكن مع تقدم التكنولوجيا فقد تمكنوا من تجميع جميع الهوائيات والمكونات اللازمة في هواتف عالمية.

يقول خبراء إن هواتف الجيل الخامس المماثلة المماثلة يجب أن تكون شائعة إلى حد ما بحلول العام المقبل أو على الأقل خلال عام 2021 و 2022.

بعض شركات الاتصالات غير متحمسة حاليا لهذه التقنية وهي تنتظر المزيد من التطويرات والتحسينات والنشر قبل اطلاقها وستقوم بذلك مطلع العام القادم.

 

إذا كان يمكنك الإنتظار لعام أو عامين آخرين قبل التخلي عن هاتفك الحالي، فسيكون هناك الكثير من هواتف الجيل الخامس للاختيار من بينها بما في ذلك أجهزة آيفون بحلول الوقت الذي تكون فيه جاهزًا للترقية.

لكن لا بأس في شراء هاتف جديد قبل الجيل الخامس الآن إذا كنت لا تستطيع الانتظار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *